منابع پایان نامه ارشد درباره أیضاً، ولکن، فاطمة، أمی

دانلود پایان نامه ارشد

إتقاء سخطک وإبتغاء مرضاتک فأسألک أن تعیذنی من النار وأن تغفر لی ذنوبی إنه لا یغفر الذنوب إلاّ أنت، أقبل الله علیه بوجهه وإستغفر له سبعون ألف ملک.»158
الحدیث السادس: توسل النبی بنفسه و الأنبیاء
النقل الاول: للهیثمی
«وعن أنس بن مالک قال: لما ماتت فاطمة بنت أسد بن هاشم أم علی دخل علیها رسول الله فجلس عند رأسها فقال: رحمک الله: یا أمی کنت أمی بعد أمی تجوعین وتشبعینی وتعرین وتکسینی وتمنعین نفسک طیباً وتطعمینی تریدین بذلک وجه الله والدار الآخرة ثم أمر أن تغسل ثلاثاً فلما بلغ الماء الذی فیه الکافور سکبه رسول الله بیده ثم خلع رسول الله قمیصه فألبسها إیاه وکفنها ببرد فوقه، ثم دعا رسول الله أسامة بن زید وأبا أیوب الأنصاری وعمر بن الخطاب وغلاماً أسود یجفرون فحفروا قبرها فلما بلغوا اللحد حفره رسول الله بیده وأخرج ترابه بیده فلما فرغ دخل رسول الله فإضطجع فیه فقال: الله الذی یحیی ویمیت وهو حی لا یموت إغفر لأمی فاطمة بنت أسد ولقنها حجتها ووسع علیها مدخلها بحق نبیک والأنبیاء الذین من قبلی فإنک أرحم الراحمین، وکبر علیها أربعاً وأدخلوها اللحد هو والعباس وأبو بکر الصدیق، رواه الطبرانی فی الکبیر والأوسط وفیه روح بن صلاح وثقه إبن حبان والحاکم وفیه ضعف، وبقیة رجاله رجال الصحیح.»159
النقل الثانی: للطبرانی
«حدثنا: أحمد بن حماد بن زغبة، ثنا: روح بن صلاح، ثنا: سفیان الثوری، عن عاصم الأحول، عن أنس بن مالک، قال: لما ماتت فاطمة بنت أسد بن هاشم أم علی بن أبی طالب، دخل علیها رسول الله: فجلس عند رأسها فقال: رحمک الله: یا أمی، کنت أمی بعد أمی، وتشبعینی وتعرین، وتکسینی، وتمنعین نفسک طیباً، وتطعمینی تریدین بذلک وجه الله والدار الآخرة، ثم أمر أن تغسل ثلاثاً، فلما بلغ الماء الذی فیه الکافور سکبه رسول الله بیده، ثم خلع رسول الله قمیصه فألبسها إیاه وکفنها ببرد فوقه، ثم دعا رسول الله أسامة بن زید، وأبا أیوب الأنصاری، وعمر بن الخطاب، وغلاماً أسود یحفرون فحفروا قبرها فلما بلغوا اللحد حفره رسول الله بیده، وأخرج ترابه بیده، فلما فرغ دخل رسول الله: فإضطجع فیه، ثم قال: الله الذی یحیی ویمیت وهو حی لا یموت، إغفر لأمی فاطمة بنت أسد، ولقنها حجتها، ووسع علیها مدخلها، بحق نبیک والأنبیاء الذین من قبلی فإنک أرحم الراحمین وکبر علیها أربعاً، وأدخلوها اللحد هو والعباس، وأبو بکر الصدیق.»160
النقل الثالث: لمحمود سعید ممدوح
ینقل لنا محمود سعید ممدوح فی کتاب «رفع المناره» الروایه التالیه:
«قال الطبرانی فی المعجم الکبی، حدثنا: أحمد بن حماد بن زغبة، حدثنا: روح بن صلاح، حدثنا: سفیان الثوری، عن عاصم الأحول، عن أنس بن مالک قال: لما ماتت فاطمة بنت أسد بن هاشم أم علی بن أبی طالب دخل علیها رسول الله جل وعز، فجلس عند رأسها فقال: قوله: وخالف الجماعة خطاً، بل تابعه الفزاری الإمام الثقة فی عشرة النساء، ثم ذکر أن حماداً یتاید بروایة ذکرها عن علی بن زید وهذا أیضاً خطأ، فعلی بن زید کانه أخطا فرواه بوجهین: وجه کروایة حماد، واخر مخالف له فی المسند، ولیس المقصود التنبیه علی هذه الأخطاء، ولکن المقصود ذکر عبارة الألبانی، وأن زیادة حماد بن سلمة أولی بالقبول فی حدیث الاعمی، رحمک الله: یا أمی کنت أمی بعد أمی، تجوعین وتشبعینی وتعرین وتکسینی وتمنعین نفسک طیباً وتطعمینی، تریدین بذلک وجه الله والدار الآخرة، ثم أمر أن تغسل ثلاثاً، فلما بلغ الماء الذی فیه الکافور سکبه رسول بیده، ثم خلع رسول الله قمیصه فألبسها إیاه وکفنها ببرد فوقه، ثم دعا رسول الله أسامة بن زید وأبا أیوب الأنصاری وعمر بن الخطاب وغلاماً أسود یحفرون، فحفروا قبرها، فلما بلغوا اللحد حفره رسول الله بیده وأخرج ترابه بیده، فلما فرغ دخل رسول الله فإضطجع فیه ثم قال: الله الذی یحمص ویمیت وهو حی لا یموت إغفر لأمی فاطمة بنت أسد ولقنها حجتها، ووسع علیها مدخلها بحق نبیک والأنبیاء الذین من قبلی فإنک أرحم الراحمین، وکبر علیها أربعاً وأدخلوها اللحد هو والعباس وأبو بکر الصدیق، ورواه من هذا الوجه الطبرانی فی الأوسط، ومن طریقه أبو نعیم فی الحلیة، وإبن الجوزی فی العلل المتنا هیة (وهو حدیث حسن). 161
الحدیث السابع: توسل رجل بالنبی للدخول علی عثمان
«وعن عثمان بن حنیف: أن رجلاً کان یختلف إلی عثمان بن عفان فی حاجة له فکان عثمان لا یلتفت إلیه ولا ینظر فی حاجته، فلقی عثمان بن حنیف فشکا ذلک إلیه فقال له عثمان بن حنیف: إئت المیضأة فتوضأ ثم إئت المسجد فصل فیه رکعتین ثم قل: اللهم إنی أسألک وأتوجه الیک بنبینا محمد نبی الرحمة یا محمد إنی أتوجه بک إلی ربی فیقضی لی حاجتی وتذکر حاجتک ورح إلی حین أروح معک فإنطلق الرجل فصنع ما قال له، ثم أتی باب عثمان فجاء البواب حتی أخذ بیده فأدخله علی عثمان بن عفان فأجلسه معه علی الطنفسة وقال: حاجتک فذکر حاجته فقضاها له ثم قال له: ما ذکرت حاجتک حتی کانت هذه الساعة وقال: ما کانت لک من حاجة فائتنا، ثم أن الرجل خرج من عنده فلقی عثمان بن حنیف فقال له: جزاک الله خیراً ماکان ینظر فی حاجتی ولا یلتفت إلی حتی کلمته فی فقال عثمان بن حنیف: والله ماکلمته ولکن شهدت رسول الله وأتاه رجل ضریر فشکا إلیه ذهاب بصره فقال له النبی: تصبر فقال: یارسول الله إنه لیس لی قائد وقد شق علی فقال له النبی: إئت المیضأة فتوضأ ثم صل رکعتین ثم إدع بهذه الکلمات فقال عثمان بن حنیف: فوالله ما تفرقنا وطال بنا الحدیث حتی دخل علیه الرجل کأنه لم یکن به ضرر قط، قلت روی الترمذی وإبن ماجه طرفاً من آخره خالیاً، عن القصة وقد قال الطبرانی: عقبه، والحدیث صحیح بعد ذکر طرقه التی روی بها.»162
الحدیث الثامن: عائشة تأمر بالتوسل بقبر النبی
النقل الاول: للمقریزی
«وخرج أبو محمد الروائی من طریق إبن زید بن سعد، حدثنا: عمرو بن مالک البکری، حدثنا: أبو الحور بن عبد الله قال: قحط أهل المدینة قحطاً شدیداً فشکواً إلی عائشة، فقالت: إنظروا قبر النبی فإجعلوا منه کوة إلی السماء حتی لا یکون بینه وبین السماء سقف قال: ففعلوا فمطرنا مطراً حتی نبت العشب، وسمنت الإبل، حتی تفتقت من الشحم، فسمی عام الفتق.»163
النقل الثانی: لحسن بن علی السقاف
النص طویل لذا أستقطع منه موضع الشاهد:
«حدثنا: أبو الجوزاء أوس بن عبد الله قال: قحط أهل المدینة قحطاً شدیداً فشکواً إلی عائشة فقالت: إنظروا قبر النبی فإجعلوا منه کواً إلی السماء حتی لا یبقی بینه وبین السماء سقف، قال: ففعلوا فمطرنا مطراً حتی نبت العشب وسمنت الإبل حتی تفتقت من الشحم فسمی عام الفتق.
قلت: وهذا صریح أیضاً بإسناد صحیح بأن السیدة عائشة إستغاثت بالنبی بعد موته، وکذا جمیع الصحابة الذین کانوا هناک وافقوها وفعلوا ما أرشدتهم إلیه، وکأنها أیضاً تقول: إذا جعلتم کواً إلی السماء فأنتم تسألون النبی أن یدعو الله تعالی أن یمطرنا من السماء، کما کأن النبی أحیاناً یخرج بهم عند الإستسقاء إلی الصحراء وأحیاناً علی منبره.»164
دراسه سند الحدیث
نقل هذا الحدیث الدارمی فی سننه عن ابو نعمان، و هوعن سعید بن زید و وهو عن عمرو بن مالک النکری، و هو عن ابوالجوزاء اوس بن عبدالله.
1. ابوالنعمان محمد بن فضل السدوسی الملقب بعارِم، وهو ثقه و مشهور. و لو ان فی اخر عمره حدث عنده نوع من الاختلاط ولکن یقبل حدیثه من جهتین:
الف – ابن الصلاح یقول فی مقدمته:
(عارم محمد بن الفضل اختلط بآخره، فما رواه عنه البخاری، و محمد بن یحیی الذهلی و غیرهما من الحفّاظ ینبغی أن یکون مأخوذاً عنه قبل اختلاطه). 165
و أیضاً یقول الحافظ العراقی:
(و کذلک ینبغی أن یکون من حدّث عنه من شیوخ البخاری و مسلم). 166
محمودسعید ممدوح یقول:
(عبدالله بن عبدالرحمن الدارمی من شیوخ مسلم و البخاری، وهو من جمله الاشخاص الذین روو عن محمد بن الفضل السدوسی قبل اختلاطه). 167
ب) یقول الذهبی فی ترجمه العارم:
(و قال الدار قطنی: تغیر بآخره، ما ظهر له بعد اختلاطه حدیث منکر، و هو ثقة). 168
أیضاً الذهبی فی کتاب «الکاشف» عن العارم یقول: «تغیر قبل موته، فما حدّث»169
2. سعید بن زید: ولو ان علیه بعض الکلام، ولکن یحیی بن معین و ابن سعد و العجلی و سلیمان بن حرب وبعض الشخصیات وثقوه واحتج بحدیثه مسلم فی صحیحه، واعده الحافظ الذهبی فی
زمره الشخصیات الذین علیهم نوع من الکلام ولکنهم ثقات. 170
3-عمرو بن مالک النکری: وثقه ابن حبان فی کتاب (الثقات)171 وقال ابن حجرانه (صدوق) 172
ولو ان الابانی بالنسبه الی هذا الحدیث یضعف عمروبن مالک ویقول:
(انّ عمرا هذا لم یوثقه غیر ابن حبان، و هو متساهل فی التوثیق حتّی انّه لیوثق المجهولین عند الأئمة النقاد..). 173
ولکن العجب فی کلام الابانی فی تعلیقه علی «فضل الصلاة علی النبی» حیث یعتمدعلی کلام الذهبی و یعد عمر بن مالک من الثقات174 و أیضاً وثقه فی کتاب «سلسلة الاحادیث الصحیحة»175
و العجب ان ابن عدی فی کتاب «الکامل» خلط بین عمرو بن مالک النکری و عمرو بن مالک الراسبی حیث اعده منکرا للاحادیث… 176
ولکن ابن حجر فی کتاب «تهذیب التهذیب»177 و الذهبی فی کتاب «میزان الاعتدال»178 و کتاب «المغنی»179 فرقوا بین عمروابن مالک النکری و عمر ابن مالک الراسبی وبعض الشخصیات کابن الجوزی و ابن تیمیه اعتمدوا علی کلام ابن عدی واعدوا هذا الحدیث من الاحادیث المجعوله من اجل وجود عمرو بن مالک فی سنده.
4- ابوالجوزاء، اوس بن عبدالله البصری، وهو من الثقات واحتج بحدیثه خلق کثیر، واختلف علماءالعامه فی انه هل سمع من عائشه ام لا، ولکن الحق انه سمع منها؛ لان مسلم فی صحیحه نقل حدیث ابو الجوزاء عن عائشه، وهذا هو دلیل علی انه ادرک عائشه وتحمل روایته علی السماع و لاتعتبر من الروایات المدلسه وهذا هو مذهب مسلم بن حجاج بل جمهور اهل السنه والجماعه واستقر عملهم علی ذلک و ابونعیم اصبهانی فی ترجمه ابوالجوزاء فی کتاب «حلیةالأولیاء» نقل عنه عده احادیث عن عا ئشه و أیضاً ابن القیسرانی فی کتاب «الجمع بین الصحیحین» صر ح بأن ابو الجوزاء کان یسمع الحدیثمن عائشه والنتیجة ان سندالحدیث اما ان یکون حسنا او صحیحا و رجاله رجال مسلم باستثناء عمرو بن مالک النُکری وهو ثقه.
تضعیف الحدیث من قبل الالبانی
1- الالبانی فی کتاب «التوسل، انواعه و احکامه» الطبعه الثانیة ص 128 ضعف هذه الروایه من اجل وجود سعید بن زید فی سندها والحال ان سعید بن زید هو من رجال مسلم و وثقه یحیی بن معین وابن سعد والعجلی وقال عنه البخاری: (صدوق حافظ)، وقال عنه الدارمی: (حافظ صدوق).
2. سعی الالبانی ان یضعف هذا الحدیث من جهت اخری، وادعی ان ابو النعمان کان من اهل الاختلاط وهذا العنوان لا ینقص من روایته حیث یقول الدار قطنی:
(تغیر بآخره و ما ظهر له بعد اختلاطه حدیث منکر و هو ثقة). 180
3. و أیضاً یقول:
(الأثر موقوف علی عائشة، ولو صحّ لم تکن فیه حجة). 181
وهذا الکلام أیضاً مرفوض؛ لان اصل التوسل بالنبی حتی بعد رحیله عمل به الصحابه وهو لا یختص بعائشه.
والحال ان عمل عائشه وسیرتها حجه لابناء العامه وافتی علی ذلک کبار علمائهم ولکن الالبانی وغیره من ابناء العامه عندما یعثر علی بعض الموارد التی تخالف عقیدته ینسی القواعد المتفق علیها بینهم ویحاویل تاویل ذلک الامر او التجاهل به.
الحدیث التاسع: التوسل والإستغاثة بالأنبیاء یوم القیامة
النقل الاول: لإبن خزیمة
«حدثنا: محمد بن عبد الله بن عبد الحکم، قال:، حدثنی: أبی وشعیب، عن اللیث، وحدثنا: یونس بن عبد الأعلی، قال:، ثنا: یحیی یعنی إبن عبد الله بن بکیر، قال:، حدثنی: اللیث، عن عبید الله بن أبی جعفر، قال: سمعت حمزة بن عبد الله، یقول: سمعت عبد الله بن عمر، یقول: قال رسول الله: ما یزال الرجل یسأل الناس حتی یأتی یوم القیامة ولیس فی وجهه مزعة لحم، وقال: إن الشمس تدنو، حتی یبلغ العرق نصف الإذن، فبینما هم کذلک إستغاثوا بآدم فیقول: لست بصاحب ذلک، ثم بموسی فیقول کذلک، ثم بمحمد فیشفع لیقضی بین الخلق، فیمشی حتی یأخذ بحلقة الجنة، فیومئذ یبعثه الله مقاماً محموداً

پایان نامه
Previous Entries منابع پایان نامه ارشد درباره ‏،، إنی، بهذا، حدثنا: Next Entries منابع پایان نامه ارشد درباره النقل، العباس، الروایات، نتوسل